• ×
  • تسجيل

الثلاثاء 24 أبريل 2018 اخر تحديث :

قائمة

صيام بلا تدخين

بواسطة : admin
 0  0  963
الحمد لله الذي منّ علينا بمواسم الطاعات والصلاة والسلام على خير من عبدربه وتقرب إليه بفعل الطاعات وترك المحرمات.

إخوتي الأفاضل.. الصيام عبادة قوامها أن يمتلك المرء نفسه وان يحكم هواه وان تكون لديه العزيمة التي يترك بها ما يشتهي ويقدم بها على ما يكره.

قوام الصيام تحرير الإرادة الانسانية وجعلها تبعا لأوامر الله لا لرغائب النفس وتحرير الإرادة هو الفرق الهائل والكبير بين الانسان والحيوان!

إن الدابة تفعل ما تحب والمسافة بين عزيمتها وشهوتها معدومة بل لا عزيمة هناك ولا صراع بين شهوات وواجبات، اما الانسان فيتطلع الى امور تردعه عنها حواجز شتى فإن غلب رشده كان عقله حاكما لرغائبه والا فهو الى الدواب ادنى، وليس الصيام عن الشهوات فارقا فقط بين الانسان والحيوان بل هو فارق بين الناجحين من الناس والفاشلين.

فالنجاح في كل شيء قدرة على تحميل النفس الصعاب وتصبيرها على الشدائد وقدرة على منعها ما تستحلي وفطامها عما تبغي.

لقد شرع الاسلام الصيام للناس كي يدربهم على قيادة شهواتهم لا الانقياد لها ومن هنا حرم على المؤمنين من مطلع الفجر الى أول الليل ان يجيبوا اقوى رغائبهم وان يتمرنوا الحرمان الموقوت وان يتدربوا عمليا على فهم الحديث الجليل: (حفت الجنة بالمكاره وحفت النار بالشهوات).

إن الصيام في اللغه امتناع عن امور والامتناع عنصر سلبي لكنه يدفع بالانسان الى ترك ما هو ضار على دينه ودنياه فالصيام خير معين على ترك التدخين والغيبة والنميمة وغير ذلك من الامور التي ابتلي بها كثير من الناس، فرمضان فرصة عظيمة ومنحة الهية كبيرة لمن وفقه الله لبلوغه وصيامه لكي يترك بسببه كل ما هو ضار على دينه وصحته وآخرته، حيث يدرب على ما هو تربية حسنة في نفوس الصائمين.

رمضان امتناع عن الطبائع المادية للبطن والفرج وهو كذلك امتناع عن مطاوعة طبائع الغضب والاستفزاز وامتناع عن تناول ما يضر النفس والبدن. الصائم ساكن وقور وذاك أعون له على ذكر الله وصفاء النفس وتخليصها من أطماعها وتحريرها من شهواتها.

وعادة التدخين من أسهل الامور تركا لمن لديه إرادة قوية وعزيمة صادقة خصوصا وهو يعيش موسما كرمضان يمتنع فيه عن الطعام الحلال والشراب الزلال ان رمضان فيه تربية لتلك النفوس الابية الصادقة التي خالفت هواها وحرمت ابدانها لترتقي الى معالي الامور وتصل اعلى المراتب. والدخان كغيره من الامور غير المحببة يمكن للمرء ان يستعين بالله اولا على تركه بان يكون صادقا في دعواته ضارعا في ابتهالاته مستغفرا في خلواته، ومن الطبيعي جدا ان يجد المرء صعوبة في ترك ما اعتاد عليه لكن إذا نوى تركه لوجه الله سهلت كل الصعاب وانما الصعوبة ابتلاء وامتحان أصادق هو في تركه ام كاذب!

قال ابن القيم رحمنا الله واياه: (انما يجد المشقة في ترك المألوفات والعوائد من تركها لغير الله) اما الصادق المخلص من قلبه فالله يعينه ويؤيده.

وما أعظم الامام الشافعي رحمنا الله وإياه اذ يقول: (لو علمت ان الماء البارد يثلم مروءتي لما شربته)!

التدخين يا عبدالله يثقل عليك العبادة ويبعدك عن المساجد ومجالس الخير ربما فقدت أغلى ما تملكه صحتك وعافيتك فهل يفرط عاقل بهما؟

أليست الصحة تاجاً على رؤس الاصحاء؟! أليست الصحة كنزا عظيما لا يوجد في خزائن الاغنياء؟!

فاستعن بالله يامن تريد الإقلاع عن التدخين املأ قلبك خوفا وخشية من الله العظيم واستفد من شهر الصبر بالخلاص من التدخين.

فجاهد نفسك اخي المسلم واعتصم بالله واجعل يوم صومك تهذيبا لنفسك ومعينا لك على محاربة هواك وكبح جماح شهوتك.
جريدة الرياض
الجمعة 2 رمضان 1436 هـ- 19 يونيو 2015م - العدد 17161 عبدالإله بن سليمان الطيار
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم